الأحد, مايو 19, 2024
No menu items!
Google search engine
الرئيسيةعقود الإرفاقالعاريةالغرامة المالية عند تأخير رد الشيء المستعار

الغرامة المالية عند تأخير رد الشيء المستعار

السؤال

نحن أمناء مكتبة جامعية، وحرصا منا على المحافظة على الكتب من الإهمال وسهولة تداولها بين الطلاب، فما حكم فرض غرامة عند تأخير إرجاع الكتب المستعارة من المكتبة في الوقت المحدد سلفا؟

الجواب

يجوز لكم فرض غرامة مالية عند تأخير إرجاع الكتاب -إذا كان مؤثرا- في ميعاده تعادل أجرة الانتفاع بالكتاب في هذه المدة، وهي أجرة المثل كما نص عليه الفقهاء.

التأصيل الشرعي

الإعارة هي فعل خير ومندوب إليه، لأنها من البر والتقوى، وقال تعالى: {وتعاونوا على البر والتقوى}[1]، وقوله تعالى: {ويمنعون الماعون}[2].

قال ابن رشد: “وقد شدد فيها قوم من السلف الأول. روي عن عبد الله بن عباس وعبد الله بن مسعود أنهما قالا في قوله تعالى: {ويمنعون الماعون} أنه متاع البيت الذي يتعاطاه الناس بينهم من الفأس والدلو والحبل والقدر وما أشبه ذلك”[3].

وأما فرض غرامة على من تأخر في إرجاع الكتاب: فيحق للمعير أن يأخذ مثل أجرة الانتفاع بالكتاب، إذا لم يرد المستعير العارية في وقتها.

قال الإمام ابن عبد البر: “ومن استعار ثوبا ليلبسه مرة فلبسه أكثر فقد روي عن مالك ان عليه فيما زاد على ما شرط له من المدة قيمة ما نقص الباسه لثوب الأيام التي زادها، وروي عنه ان عليه كراء ذلك الثوب تلك الايام وهذا أولى وبه أقول؛ لأن ما نقص الثوب مجهول لا يوقف عليه وقد يلبسه أياما ولا ينقصه شيئا”[4].

وقال الشمس الرملي الشافعي: “ولو جاوز المحل المشروط لزمه أجرة مثل الذهاب منه والعود إليه”[5].

وقال الإمام البهوتي الحنبلي: ” (ويجوز أن يستعير دابة ليركبها إلى موضع معلوم، فإن جاوزه: فقد تعدى)؛ لأنه بغير إذن المالك. (وعليه أجرة المثل للزائد)”[6].

والحاصل: أنه يجوز فرض غرامة عند تأخير إرجاع الكتاب -إذا كان مؤثرا- في ميعاده تعادل أجرة المثل فيه.

والله تعالى أعلم


[1] [المائدة: 2].

[2] [الماعون: 7].

[3] بداية المجتهد (4/97).

[4] الكافي في فقه اهل المدينة (2/810).

[5] نهاية المحتاج إلى شرح المنهاج (5/128).

[6] كشاف القناع (4/ 68).

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات